أخبار التكنولوجيا

تطوير روبوت جديد يميز الأشياء بحاستي البصر واللمس

Advertisements
الروبوتات تهدد ما يقرب من 3.4 ملايين موظف في ألمانيا
Advertisements

قام عدد من الباحثين الأمريكيين بتطوير روبوتًا جديدًا قادرًا على تمييز الأشياء من خلال النظر إليها ولمسها، وذلك للاستفادة من التقدم الحادث في تقنيات الذكاء الاصطناعي.

ويحاول الروبوت الجديد الذي طوره الباحثون بمختبر علوم الحاسوب والذكاء الاصطناعي في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا محاكاة البشر في تمييز الأشياء من خلال الدمج بين حاستي البصر واللمس، حيث اعتمدوا على ذراع روبوتي يسمى (كوكا) وأضافوا إليه مستشعرا يسمى (جيل سايت)، ثم قاموا بتغذية المعلومات التي جمعها ذلك المستشعر إلى نظام الذكاء الاصطناعي حتى يتمكن من معرفة العلاقة بين المعلومات البصرية و اللمسية.

Advertisements

وسجل فريق الباحثين 12 ألف مقطع فيديو لما يقرب من 200 شيء (كائن) مثل الأقمشة والأدوات المنزلية التي يتم لمسها، ثم قسموا مقاطع الفيديو إلى صور ثابتة، واستخدم نظام الذكاء الصناعي هذه المجموعة من البيانات في الربط بين البيانات اللمسية والبصرية.

ويستطيع الروبوت، في الوقت الحالي، تمييز الكائنات في بيئة مسيطر عليها، وتتمثل الخطوة التالية في إنشاء مجموعة بيانات أكبر بحيث يعمل الروبوت في بيئات أكثر تنوعًا.

أ ش أ

Advertisements
شارك برأيك

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الأعلي