نتنياهو :الجولان لن تعود لسوريا أبداً
نتنياهو

في مؤتمر صحفي مشترك بين رئيس الوزراء الإسرائيلي ونظيره الأسترالي ,صرح بنيامين نتنياهو بأن الجولان لن تعود لسوريا أبدا , معتبراً أن الأمور على أرض الواقع  تبرهن على ذلك، وبخصوص القضية الفلسطينية ، وجه نتنياهو تهديداً للسلطة الفلسطينية بأهمية التأكد من اعتراف الفلسطينيين بإسرائيل كدولة يهودية وأن تكون المسؤولية الأمنية العليا لإسرائيل على كل الأرض, وقال نتنياهو في المؤتمر “فيما عدا ذلك أريد أن يتمكن الفلسطينيون من حكم أنفسهم وأن تتوفر لهم كل الحريات ولكن ليس الحرية لتدمير دولة إسرائيل وأن عليهم الإعتراف باسرائيل وأن تكون السيطرة الأمنية الكاملة لإسرائيل هذا هو موقفي وهو لم يتغير” ,وهذا ما أكدته وسائل الإعلام الإسرائيلية التي ذكرت أن نتنياهو كرر قوله الأسبوع  الماضى خلال المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقده مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب .

مئات الأشخاص يتظاهرون في استراليا ضد زيارة نتنياهو .

ومن ناحية آخرى تظاهر مئات الأشخاص المؤيدين للقضية الفلسطينية اليوم الخميس في العاصمة الإسترالية سيدنى محتجين على أول زيارة لرئيس وزراء إسرائيلى إلى استراليا واصفين نتنياهو بأنه “مجرم حرب” , من جانبه, ندد رئيس الوزراء الاسترالى “مالكولم تورنبول” أثناء استقباله لنتنياهو بالقرارالصادر من مجلس الأمن الدولى الذى يدين الإستيطان الإسرائيلى فى الأراضى الفلسطينية وللمرة الأولى منذ 1979 التي يطلب مجلس الامن فيها من الحكومة الاسرائيلية وقف الانشطة الاستيطانية فى الاراضى الفلسطينية والقدس الشرقية المحتلة، فى قرار وافقت عليه ادارة الرئيس الأمريكي السابق باراك اوباما والتي لم تستخدم حق النقض الفيتو, وأشاد نتنياهو بالدعم الاسترالى بالتنديد بقرار مجلس الامن حول الاستيطان، فى مواجهة “نفاق” الأمم المتحدة كما وصفه, وقبل وصول نتانياهو إلى استراليا قام حوالي 60 مسؤولا من قطاع الأعمال والاساتذة ورجال الدين وسياسيين سابقين بتوقيع رسالة تطلب من استراليا عدم استقبال نتنياهو واصفين سياسته “تستفز وترهب وتقمع” الفلسطينيين , وحاول المتظاهرون الذين نزلوا بدعوة من منظمة محلية مؤيدة للفلسطينيين التوجه نحو فندق الذى يقيم فيه نتنياهو لكن الشرطة اوقفتهم, جدير بالذكرأنه لم يقم أى رئيس وزراء اسرائيلى حتى الآن بزيارة إلى استراليا، وخصوصا بسبب طول مدة الرحلة ,لذلك تعتبر هذه أول زيارة  لرئيس وزراء اسرائيلى لإستراليا .