نائب ترامب: ملتزمون بضمان الأمن في اليابان
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ترامب يشيد بعمل سيشنز في مكافحة تسرب المعلومات

قال نائب الرئيس الأميركي ، مايك بنس ، اليوم الثلاثاء ، في أثناء زيارته لطوكيو ، إن الولايات المتحدة الأمريكية ملتزمة بضمان أمن اليابان ، في مواجهة كوريا الشمالية ، التي تهدد باجراء تجارب صاروخية في “كل أسبوع”.
ووصل نائب الرئيس الأميركي ، مايك بنس ، إلى طوكيو ، بعد ظهر الثلاثاء ، بالتوقيت المحلي ، حيث بدأ محادثات مع رئيس مجلس الوزراء الياباني ، شينزو آبي ، تركزت على نظام كيم جونغ-اون ، بخاصة عقب التجارب الأخيرة لاطلاق الصواريخ في شهري مارس وأبريل ، تجاه الارخبيل .
وقال نائب الرئيس الأميركي ، مايك بنس ، بنس بعد محادثات مع نائب رئيس الوزراء الياباني ، تارو اسو ، إن المفاوضات يمكن أن تتوصل إلى اتفاق تجاري بين البلدين ، مشيرا إلى أن “في وقت ما في المستقبل ، قد يتخذ قرار بين البلدين لبدء مفاوضات لاتفاق للتبادل الحر ، حيث يتبنيان موقفين مختلفين بخاصة في مسألة التبادل التجاري الحر ، فاليابان تدعم الاتفاق التعددي عبر دول المحيط الهادىء وعلى جانب آخر قرر ترامب سحب الولايات المتحدة منه .
وأشار نائب وزير الخارجية الكوري الشمالي ، هان سونغ-ريول إلى أن بيونغ يانغ تنوي تسريع وتيرة اطلاق الصواريخ البالستية ، بالتزامن مع الحديث عن احتمال ان تجري كوريا الشمالية تجربة نووية سادسة .
وأضاف نائب وزير الخارجية الكوري الشمالي ، هان سونغ-ريول ، في حديث أجراه خلال مقابلة مع “بي بي سي” أنهم سيجرون تجارب صواريخ بشكل أسبوعي وشهري وسنوي”، في تهديدات صريحة “بحرب شاملة”.
و في مواجهة هذا التهديد، قال نائب الرئيس الاميركي بنس، إن من الضروري التحالف العسكري مع اليابان ، حيث قال في بداية لقائه مع آبي أن التحالف بين البلدين هو “حجر الزاوية” الذي سيضمن اللسلام والأمن في شمال شرق آسيا”.
كما دعا رئيس الوزراء الياباني شينزو ، للبحث عن حل سلمي لأزمة كوريا الشمالية ، مؤكدا أن الأمر له أهمية كبرى بالنسبة لدولة اليابان ، ما يدعو للسعى لبذل جهود دبلوماسية ،فضلا عن البحث عن تسوية سلمية للمسألة” .