انهيار نفق ممتلئ بمخالفات “نووية” في أمريكا
أمريكا تضرب سوريا

انهار نفق ممتلئ بالمواد الملوثة ، مساء أمس ، في موقع يعتبر “مكبا للنفايات” النووية في الولايات المتحدة ، ما دعا الجهات المسؤولة تطالب آلاف الموظفين بحماية انفسهم ، لكن لكن الحادث لم يؤد إلى تسرب إشعاعات. حيث وقع الحادث ، في موقع النفايات النووية في مقاطة هانفورد بولاية واشنطن (شمال غرب) على بعد 275 كيلومترا جنوب غرب سياتل ما دعا ادارة الموقع مطالبة العاملين فيه البالغ عددهم نحو 5 آلاف “تأمين التهوية” ، والامتناع عن تناول الطعام او الشراب”.
وفي نفس السياق ، قالت وزارة الطاقة الاميركية ، في بيان عنها ، أنه يوجد مخاوف حقيقية من انهيار الارض التي تغطي النفق بالقرب من منشأة قديمة للمواد الكيميائية”. في إشارة إلى أن الانفاق تحتوي على مواد ملوثة ، لكنها أكدت على عدم حدوث أي تسربات في الوقت الحالي ، كما لم ياص أي شخث جراء الحادث .
وأشارت وسائل الإعلام إلى أن بعد ظهر أمس الثلاثاء ، أعيد موظفون غير أساسيين الى منازلهم حيث أعلنت السلطات ان المفتشين ورجال الانقاذ وجدوا في المكان ، قسما من الارض فوق النفق يبلغ ارتفاعه نحو 6 امتار ، انهار ، ويجب ردمه بسرعة بتربة غير ملوثة ، وهو يقع بالقرب من منشأة لاستخراج البلوتونيوم واليورانيوم تحمل اسم “بوريكس”.
وقالت السلطات ، ان هناك تصدع في الارض تم اكتشافه في أثناء زيارة تفقد روتينية ، من المسؤولين على مكان الواقعة ، علما بأن الانفاق تمتد على مسافة عشرات الامتار تقريبا وعلى عمق 2,40 متر تحت سطح الأرض .
ومن المعيانات المبدئية يتضح أن اشغالا على طريق يقع بالقرب من النفق ، ادى الى اهتزازات أرضية سببت حالة انهيار حسب وسائل اعلام محلية .
يذكر أن موقع هانفورد ، الذي يمتد على طول نهر كولومبيا ، استخدم اساسا لانتاج البلوتونيوم الموضوع في القنبلتين النوويتين اللتين القتهما الولايات المتحدة على اليابان في 1945 ، وانهتا الحرب العالمية الثانية ، علما بأن انتاجهما النووي زاد خلال الحرب الباردة لكن المفاعل الاخير اغلق في 1987 .