تحذير من تكرار الهجوم الالكتروني من قبل خبراء
فيرس الفديه -Wanna-Cry

قام خبراء الامن المعلوماتي بالتحذير من ان تتكرر الهجمات الالكترونية على المؤسسات و الشركات بعد الاختراق الالكتروني غير المسبوق على العالم ، و يذكر ان هذا الاختراق قد تم احتواؤه .

و الجدير بالذكر ان ميشال فان دين بيرغ الذي يعمل كالمدير العام لشركة “اورنج سايبرديفنس” و يعمل بفرع الامن المعلوماتي للمجموعة الفرنسية “اورانج” ان البرنامج الذي قام باستخدامه قراصنة المعلوماتية اصبح الآن “من الممكن رصده بادوات الامن المعلوماتي”.

و يذكر انه قد حذر من امكانية حدوث هجمات جديدة. واضاف قائلا باننا سنشهد الآن موجة اخرى بانواع مختلفة من الفيروس ، وان هناك الكثير من القراصنة سيقومون باستخدام الفيروس الاصلي لاختراع انواع اخرى من الفيروس جديدة وبالتالي لن يتم التمكن من رصدها بأي برامج مكافحة الفيروسات .

واضاف ايضا انه لايزال امرا مبكرا ان يتم احصاء عدد ضحايا هذا الهجوم الالكتروني ، و يشير الى انه رقم 200 الف في العالم الذي تم ذكره من جانب اتحاد اجهزة الشرطة الاوروبية (يوروبول) قد يتم ارتفاعه. وتحدث مسؤول اميركي من جهة اخرى عن حوالي 300 الف متضرر جراء الهجوم الالكتروني .

و الجدير بالذكر ان الخبراء قد سعوا الى طمأنة الناس يوم الاثنين و قد اكدوا ان الوضع بات مستقر و هذا قد يسمح بأن يتجنب كلا من الحكومات والشركات الأوروبية المزيد من الخسائر بسبب القرصنة المعلوماتية الكبيرة التي حدثت يوم الجمعة و قد تم استمرارها بعد ذلك وكانت مئات الآف من أجهزة الكمبيوتر ضحايا لها و ايضا تم طلب دفع فدية منهم .

و يذكر ان الفيروس قد ادى الى توقف اجهزه الكمبيوتر عن العمل و تم ظهور رسالة تقول “تم تشفير ملفاتكم” وطلب من الضحايا ان يقوموا بدفع 300 دولار بعملة “بتكوين” في حوالي 3 أيام والا تتم مضاعة المبلغ، واذا لم يتم الدفع خلال اسبوع سيتم محو كل الملفات .

و الجدير بالذكر ان الفيروس المسمى “واناكراي” يعنبر نوع من البرمجيات المعلوماتية الخبيثة. وهو الفيروس الأول الذي يقوم بالجمع بين “دودة ” و ذلك لقدرته على التوغل في الشبكة بأكملها ابتداءا من كمبيوتر واحد مصاب و ايضا كونه برنامج خبيث يقوم بطلب الفدية .