ماكرون: لابد من الرد الفوري على استخدام الأسلحة الكيماوية فى سوريا
ماكرون: لابد من الرد الفوري على استخدام الأسلحة الكيماوية فى سوريا

صرح الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون” خلال مقابلته مع الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” إن أي استخدام للأسلحة الكيماوية والمحرمة دولياً في سوريا يعتبر “خطً أحمر يستوجب رد فوري” من جانب بلده.

وقال ماكرون أن لابد على المجتمع الدولي أن يتعاون بشأن الأزمة السورية ، وأكد على ضرورة إعطاء الأهمية المشتركة لمحاربة الإرهاب.

وبدأ “ماكرون” فى عمل محادثات وقال أنها صريحة مع “بوتين” قرب العاصمة باريس، ويعد هذا هو اللقاء الأول بين الرئيسان فى ظل التوترات حول النزاع في سوريا وأوكرانيا.

وأضاف “ماكرون” إنه أخبر الرئيس الضيف بأهمية أن تكون الأولوية المشتركة لكل منهما هي إيجاد حل والوصول إلى إتفاق سياسي لأنهاء الصراع في سوريا ومحاربة خطر الإرهاب.

وتوصل الرئيسان إلى إتفاق لإحياء فرق العمل المشتركة والبدء فى المحادثات مع ألمانيا بما يخص الأزمة في أوكرانيا.

وشدد “بوتين” خلال اللقاء على ضرورة إنهاء العقوبات المفروضة على روسيا، مؤكداً إنها لن تؤدى إلى حل النزاعات.

وقال الرئيس الروسي أن موسكو لم ولن تتدخل بأى شكل من الأشكال في الأنتخابات الرئاسية الفرنسية، مؤكداً أن مقابلته بزعيمة الجبهة الوطنية “مارين لوبان” لم يتطرق بأى شكل للسعى فى التدخل في نتائج الأنتخابات.

وكان “ماكرون ” قد منع وسيلتين إعلاميتين من روسيا من التواجد فى مقر حملته الأنتخابية خلال فترة الإنتخابات وهما “سبوتنيك” ، “وروسيا اليوم” بهدفت تغطية أنشطة حملته، وقال إنهما “أدوات لنشر الأكاذيب حوله ” .

يذكر أن الفريق الإنتخابي “لماكرون” كان قد أتهم عملاء من روسيا بشن هجوم في الإنترنت على موقع حملة ماكرون.