الولايات المتحدة الأمريكية تسقط طائرة بدون طيار تابعة لنظام الأسد
الولايات المتحدة الأمريكية تسقط طائرة بدون طيار تابعة لنظام الأسد

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية عن إسقاطها لطائرة بدون طيار تتبع للحكومة السورية بعد أن قامت الطائرة بإطلاقها النار على قوات التحالف.

وكانت الطائرة ظهرت على مقربة من أحد مناطق تخفيف التوتر فى جنوب شرق سوريا بالقرب من الحدود الأردنية العراقية.

وصرح المتحدث العسكرى الأمريكى ان هذه تعد هى المرة الأولى التي تقوم وحدات موالية للحكومة السورية بمهاجمة قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية ، وحتى الآنلم ترد أنباء عن وقوع أى إصابات أو وفيات من أفراد قوات التحالف .

وحدثت هذه الواقعة بالقرب من معبر “التنف” الحدودي بين سوريا والعراق، والذي بات أحد الأماكن الجديدة في الصراع داخل سوريا .

وأعلن الكولونيل “ريان ديلون” المتحدث باسم الجيش الأمريكي : إنه حتى بفرض إن كانت هذه الطائرة قامت بإطلاق طلقات تحذيرية فقط، “فإن هذا لن يوضح إلا نية العداء،وهو ما يعد تصرفاً عدائياً ويمثل تهديدا لقواتنا لأن هذه الطائرة كانت تحمل ذخائر” .

وقال “سباستيان أشار” المحلل السياسي للشؤون العربية إنه من غير الواضح حتى الان ماهية العناصر المقاتلة الموالية للحكومة السورية التي قامت بتشغيل هذه الطائرة .

وتابع “أشار” قائلا أن ما حدث يعتبر تصعيد جديد في هذه المنطقة التي أصبحت تسير على نهج متزايد من البؤر الجديدة،وهو ما قد يؤدي الى انطلاق الولايات المتحدة الأمريكية إلى مواجهة مباشرة مع القوات التابعة لنظام الأسد .