صهر ترامب يتورط في قضية التدخل الروسي بالانتخابات الأمريكية
دونالد ترامب

دخل جاريد كوشنر صهر الرئيس الاميركي دونالد ترامب ، في تحقيق المدعي العام الخاص روبرت مولر الذي يعد مكلفا من اجل التحقيق في ملف التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الاميركية لعام 2016 ، و جاء ذلك بحسب ما ذكرته صحيفة “واشنطن بوست” يوم الخميس، و تمت الافادة من قبل الصحيفة ان المحقق المستقل روبرت مولر ، وضع كل تركيزه في البيانات المالية والصفقات التي كان جاريد كوشنر كبير مستشاري الرئيس طرفا فيها.

و تم التشديد من قبل صحيفة “واشنطن بوست” ، أن توسيع التحقيق بهذا الشكل يعد “منعطفا كبيرا” ، ثم اشارات الصحفية الى ان المحققون في حالة بحث عن اي جنحة مالية محتملة حدثت من قبل مقربين من الرئيس الامريكي دونالد ترامب.

وفي وقت سابق من يوم الخميس، افادت الصحيفة الامريكية و ذلك من خلال تصريح من مصادر لم يتم الكشف عنها ، ان رويرت مولر المدعى العام الخاص حاليا يقوم باستجواببعض من كبار مسؤولي الاستخبارات ، و ذلك لكي يحدد ما إذا كانت هناك محاولة من قبل الرئيس الاميركي لاجل ابطاء أو عرقلة التحقيق ، و الجدير بالذكر ان نفس التحقيق يشمل أيضا تواطؤا محتمل بين مقربين من الرئيس الامريكي الجمهورى ترامب و بعض من الروسيين.

و قد كتب الرئيس الامريكي دونالد ترامب بعدها تعليق ذو لهجة غاضبة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر ، يتحدث فيه عن وجود فبركة بخصوص تواطؤا زائفا خلال القضية الروسية ، و ليس له أي اثبات، و عن اتجاه التحقيقات الى عرقلة سير العدالة في القضية التي وصفها ترامب بالزائفة ، ثم كتب في تغريدة اخرى عبر موقع التواصل الاجتماعي توتير ، و ذلك لكي يندد من خلالها ان ما يحدث له يعد أضخم حملة اضطهاد في التاريخ السياسي للولايات المتحدة الامريكية.

و الجدير بالذكر انه في حالة جمع اثباتات ضد الرئيس الامريكي دونالد ترامب تدل على محاولة عرقلة سير العدالة ، ستكون هذه الاثباتات بمثاية اول خطوة يمكن استخدامها ، في عزله عن حكم الولايات المتحدة