ناشطة تفتتح مسجدا.. الإمامة فيه للمرأة مع الرجل وصلاة النساء بدون حجاب لجميع طوائف المسلمين
ناشطة تفتتح مسجدا.. الإمامة فيه للمرأة مع الرجل وصلاة النساء بدون حجاب لجميع طوائف المسلمين

كتبت صحيفة “هوفيينج بوست” مؤخرًا فى نسختها المترجمة إلى اللغة الإسبانية، إنه قد تم افتتاح مسجد في مدينة برلين يطلق عليه اسم “ابن رشد جوته”، حيث افتتحته ناشطة ألمانية تنتمي إلى أصول تركية تدعى سيران أطيش.

ورد أن المسجد الذي تم افتتاحه في برلين، كان الهدف من ورائه هو خدمة المسلمين الليبراليين الموجودين في المدينة، ومن المقرر أن يتولى عملية الخطابة داخل المسجد النساء والرجال سواء.

وأوضحت الصحيفة أن المرأة تقوم بدور الإمام فى المسجد كنوع من المساواة بينها وبين الرجل، حيث يفتح المسجد أبوابه أمام جميع المذاهب والطوائف الإسلامية المختلفة، وسوف يستقبل المسجد جميع المصلين من المسلمين السنة والعلويين والشيعة والصوفية، كما لن يلزم المسجد النساء من المسلمين أن يقوموا بوضع غطاء الرأس المعتاد والمسمي حجاب أثناء أدائهم الصلاة داخل المسجد.

وأشارت صحيفة “هوفيينج بوست” إلى أن سيران أطيش، الناشطة التي قامت بتأسيس المسجد وافتتاحه اليوم تعمل ايضًا محامية وكاتبة، حيث قامت سيران باستئجار جزء من داخل كنيسة “يوهانس كيرشه”، للعمل به.

وترتقب حاليًا الناشطة سيران صدور كتابها التي قامت بتأليفه بعنوان “سلام، امرأة إمام.. كيف أسست مسجدا ليبراليا فى برلين”، حيث أكدت الناشطة على أنها تصف تجربتها في هذا الكتاب وكيف تمكنت من افتتاح مسجد يضم كل هذه الطوائف وما هي دوافعها الحقيقية من تأسيس المسجد.