فرنسا تستعد للمساهمة في حل الازمة السورية
إيمانويل ماكرون مرشح الرئاسة الفرنسية

قام الرئيس الفرنسي الحالي ، إيمانويل ماكرون ، بالاعراب عن استعداده من اجل تقديم اي مساهمة شخصية الهدف منها التوصل إلى حل سياسي شامل لاجل لأزمة السورية ن وذلك في إطار عملية جنيف ، وفقا لما صرح به قصر الإليزيه . بحسب موقع روسيا اليوم.

و الجدير بالذكر ان تصريح الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون هذا ، قد جاء أثناء المباحثات التي قام بها مع رياض حجاب ، منسق الهيئة العليا للمفاوضات في المعارضة السورية ،و قد حدثت المفاوضات في مساء يوم الثلاثاء 4 يوليو ، في العاصمة الفرنسية باريس.

و يذكر انه قد جاء في احدى بيانات قصر الإليزيه “مقر الرئاسة الفرنسي” ، أن الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون قام بالتأكيد لرياض حجاب أنه قام بأجراء مباحثات مع عدد من رؤساء الدول، من بينها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين و رئيس الولايات المتحدة الامريكية دونالد ترامب ، و ذلك من أجل “تخفيف العنف ولمعاناة التي يعيش فيها الشعب السوري”.

و يذكر انه تمت الأضافة إلى البيان أن فرنسا تعطي اهتماما خاصا لكي يتم منع استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا من اي طرف ، و ايضا تهتم فرنسا بعملية إيصال المساعدات الإنسانية، و أن كلا من الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون و منسق الهيئة العليا للمفاوضات في المعارضة السورية رياض حجاب قاموا بالتأكيد على ضرورة الحفاظ على وحدة سوريا و ان يتم محاربة تنظيم الدولة الاسلامية الإرهابي ” داعش ” ، و الجماعات المتطرفة الأخرى المتواجدة في سوريا وتهدد امنها .

و الجدير بالذكر ان هذه الخطوة ليس الاولى للرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون منذ ان تولى حكم فرنسا بخصوص الازمة السورية ، حيث اعرب ماكرون عن ان فرنسا لا تمانع رئاسة بشار الاسد لسوريا لاول مرة منذ بداية الازمة السورية ، وذلك بالرغم من تصريح ماكرون بأنه لا يعتقد ان الاسد هو مستقبل سوريا ، حيث ان الولاية الرئاسية السابقة لماكرون في فرنسا كانوا في اشد اعتراض لرئاسة الاسد لسوريا، و اعلن ماكرون ايضا على استعداد فرنسا بالقيام بما يلزم لاجل تحقيق السلام في سوريا.