تركيا تعرض قوات امريكية للخطر و الولايات المتحدة تعرب عن غضبها
أردوغان يسعى للوساطة بين قطر ودول الحصار

قامت الولايات المتحدة الأمريكية ، بالعراب عن غضبها و ذلك خلا يوم الاربعاء ، و ذلك بعد ان قامت وسائل إعلام تابعة للحكومة في تركيا بالكشف عن مواقع ، يتمركز فيها القوات الخاصة التابعة لكل من الولايات المتحدة الامريكية و الفرنسية الموجودة في منطقة شمال سوريا ، و قد قالت محذرة من أن هذه الخطوة تقوم بتعرض سلامة الجنود المتواجدين في هذه القاعدة للخطر.

و الجدير بالذكر ان وكالة “الأناضول” للأنباء ، وكالة تركية حكومية ، قامت خلال يوم الإثنين الماضي ، بنشر تقريرا يحتوى على تفاصيل عن مكان وجود حوالي 10 منشآت عسكرية تابعة للولايات المتحدة الامريكية ، و قد كشف التقرير أيضا عن عدد عناصر القوات الخاصة الموجودين في بعض من هذه القواعد.

و يذكر انه وفقا للوكالة التركية ، وكالة “الاناضول” للانباء ، فأن هناك حوالي 200 جندي تابع للولايات المتحدة الامريكية و غيرهم 75 جنديا يتبع فرنسا من القوات الخاصة، منتشرين في موقع متقدم في شمالي الرقة ، و ذلك على بعد 30 كيلومترا من المدينة التي قام تنظيم الدولة الاسلامية الارهابي “داعش” باعلانها كمقر رئيسيا له.

و قد صرح المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية ، أدريان رانكين جالواي ، في بيان له ، بإن الكشف عن هذه المعلومات التي تعد معلومات سرية ، يقوم بعرض قوات التحالف ضد تنظيم الدولة الاسلامية الارهابي “داعش” إلى “مخاطر لم يكن لها اي داعي”.

و الجدير بالذكر انه قال مضيفا خلال البيان بأن الولايات المتحدة الامريكية سوف تشعر بقلق شديد إذا أقدم مسؤولون في بلد حليف عضو في منظمة حلف شمال الأطلسي ” الناتو” ، على ان يعرضوا الجنود الامريكية في خطر بشكل يبدوا متعمدا ، و ذلك من خلال نشر معلومات سرية على وكالة انباء تابعة لحكومة العضو، و قد صرح ايضا بان الولايات المتجدة قد صرحت الحكومة التركية بقلقها من هذا الامر، و لكن لم يتم التعليق من قبل المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية على مدى دقة المعلومات التي تم كشفها من جانب الوكالة التركية.