ترامب والحريرى يتفقان على استمرار المساعدات الأمريكية التى تضمن قوة الجيش اللبنانى
ترامب والحريرى يتفقان على استمرار المساعدات الأمريكية التى تضمن قوة الجيش اللبنانى

صرح الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب ” في مؤتمر صحفي مشترك في البيت الأبيض جمعه برئيس الوزراء اللبناني “سعد الحريري ” ان المساعدات الأمريكية يمكنها أن تضمن أن يصبح الجيش اللبناني هو القوة الوحيدة التي تحتاجها البلاد للدفاع عن حدودها”.

ولم يصرح “ترامب” عن شكل ومستوى الدعم الذي من الممكن ان تقدمه الولايات الأمريكية للبنان، لكن “الحريري وترامب ” أكدا على تفاؤلهم بمستقبل التعاون العسكري بين البلدين.

وبسؤال رئيس الوزراء اللبنانى عن الدعم الأمريكي المقدم للجيش اللبناني قال إنه يتمنى أن تتواصل المساعدات كما كانت عليه فيما سبق، وقال في وقت آخر إنه شعر أن هناك تفهما كبيرا لدى الإدارة الأمريكية لمساعدة الجيش اللبناني.

ومن المعروف أن الجيش اللبناني تلقي مساعدات عسكرية من الولايات المتحدة تصل قيمتها لمئات الملايين من الدولارات في السنوات الأخيرة.

وأكد ” ترامب” أثناء حديثه إلى جانب الحريري إن “حزب الله يشكل تهديدا للبنان من الداخل”.

وكان قد قدم عدد من النواب الأمريكيون تشريعا خلال الأسبوع الماضي لزيادة العقوبات الواقعة على حزب الله، بفرض قيود على تمكنه من جمع تبرعات من خلال ممارسة ضغوط على البنوك .

وقال مسؤولون لبنانيون أنهم يشعرون بالقلق من أن تكون هذه الإجراءات سبب فى أضرارا للقطاع البنكي نتيجة النفوذ الكبير لحزب الله داخل لبنان.

ومن المعروف أن حزب الله، الذي صنفته الولايات المتحدة كمنظمة إرهابية، يستحوذ على عدة مقاعد في البرلمان اللبناني.

واكد ” الحريري” إنه ناقش مع “ترامب” أثناء اللقاء قضية التشريع المقترح وسيعود إلى النقاش حول هذا الملف لاحقا. ويقدم “حزب الله” دعما كبيرا لنظام الرئيس السوري بشار الأسد. وأضاف ” الحريري” إن التعاون المشترك بين الولايات المتحدة وروسيا يساهم بشكل كبير على استقرار المنطقة.

وقد توسطت روسيا والولايات المتحدة لإنجاح مساعي التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في جنوب غرب سوريا خلال الشهر الحالي .