الصين تطلب من ترامب ضبط النفس والوصول إلى تسوية سياسية
الصين تطلب من ترامب ضبط النفس والوصول إلى تسوية سياسية

قام شي جين بينغ رئيس الصين الشعبية بحض دونالد ترامب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية بأن يقوم بوقف الخطابات التي من شأنها تصعيد حدة التوتر بين الولايات المتحدة الأمريكية وكوريا الشمالية، وكان ذلك خلال مكالمة تليفونية حدثت بين الرئيسين، وجاءت هذه المكالمة في الوقت التي بدأت فيه دول العالم كله الشعور بالقلق بسبب الحرب الكلامية بين دونالد ترامب والنظام في بيونغ يانغ.

والجدير بالذكر أن هذا الاتصال الهاتفي بين رئيس الصين ورئيس الولايات المتحدة الأمريكية ، جاء بعد التهديدات الكثيفة التي قام بتوجيهها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب محذرا من خلالها بيونغ يانغ من أنها سوف تندم حقا إذا قامت بمهاجمة الولايات المتحدة الأمريكية .

والجدير بالذكر أن البيت الأبيض في واشنطن قد صرح في بيان له أن كلا من رئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب ورئيس الصين شي جينبينغ قد توصلوا إلى اتفاق بأن تتوقف كوريا الشمالية عن السلوك الاستفزازي والتصاعدي التي تتبعه، وأيضا إلتزم كلا من الرئيسين الصيني والأمريكي بالعمل على نزع الأسلحة النووية بكوريا الشمالية.

ومن جانب أخر تم التصريح من قبل وزارة الخارجية في الصين أن الرئيس الصيني شي جين بينغ حض رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب على أن يتجنب أي قول أو فعل من شأنه أن يصعد التوتر في شبه جزيرة كوريا، وأيضا طلب من ترامب أن يمارس ضبط النفس وأن يسعى للوصول إلى تسوية سياسية.

والجدير بالذكر أن رئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب قد قام خلال هذا الأسبوع بتكثيف الهجوم الكلامي على كوريا الشمالية وذلك بسبب الخلفية النووية والصاروخية الخاصة بها، وجاء ذلك وسط معلومات تم نشرها في مختلف وسائل الإعلام الأمريكية بأن بيونغ يانغ نجحت في أن تقوم بإنتاج رأس نووي مصغر.

والجدير بالذكر أن دونالد ترامب قام بتصعيد اللهجة تدريجيا منذ بداية هذا الأسبوع حتى وصل الأمر خلال يوم الجمعة الماضي بالإعلان أن الخيار العسكري للولايات المتحدة الأمريكية أصبح قابل للتنفيذ.

والجدير بالذكر أن كوريا الشمالية قد صرحت أنها على استعداد أن تقصف جزيرة جوام من خلال صواريخ نووية.