هيئة الخدمات الصحية بأنجلترا تدرس الحد من بيع الشوكولاتة والوجبات السريعة
هيئة الخدمات الصحية بأنجلترا تدرس الحد من بيع الشيكولاتة والوجبات السريعة

قالت هيئة الخدمات الصحية الوطنية في إنجلترا أنها عازمة للقيام بإيقاف بيع شرائح الشوكولاته “الحجم الاكبر”، في منافذ البيع والمحلات ومقاصف المستشفيات.

وصرح الرئيس التنفيذي للهيئة “سيمون ستيفنز”، إن الحلوى وقطع الشيكولاتة التي يتم بيعها في المستشفيات لابد أن تحتوى علي 250 سعرا حراريا كحد أقصى، وبحسب هذه الخطة، فإن أغلب “عُلب الهدايا المغلقة” سيتم إيقاف بيعها، وتعطى المستشفيات دعما ماليا بشكل إضافي لضمان تطبيق هذه المتغيرات .

وبالطبع ستشهد هذه الخطط المطروحة أيضا تعديل سبل تجهيز الشطائر الجاهزة، التي يتم طرحها بالمستشفيات، بما يؤدي إلى تقليل السعرات الحرارية، إلى أقل من 400 سعر حرارى، ولابد أن تحتوى الشطائر والوجبات الجاهزة الفاتحة للشهية علي خمسة جرامات من الدهون المشبعة، كحد أقصى لكل 100 جرام.

وأعلنت هيئة الخدمات الصحية الوطنية في إنجلترا ،في أبريل الماضي، إنها ستقوم بإيقاف المشروبات الغازية داخل المستشفيات، إذا لم تقوم المتاجر ومنافذ البيع هناك بتقليل الكميات التي تعرضها للبيع .

اقرأ أيضاً ..براءة أشهر حرامي شيكولاتة فى مصر

وصرح الرئيس التنفيذي لهيئة الخدمات الصحية الوطنية في إنجلترا “سيمون ستيفنز”، إن الهيئة ستعمل علي تكثيف جهودها لمكافحة هذه المشكلة التي تسببت في انتشار عدة أمراض منها ” وباء السمنة وداء السكري القابل للحماية منه، و تسوس الأسنان وأمراض القلب والسرطان”.

وتابع حديثه: “بدلا من هذه الوجبات السريعة والتي تمتلئ بكميات كبيرة من السعرات الحرارية والسكريات، نريد أن نضع الطعام الأكثر صحة كحل وخيار سهل ومتاح لمجموعات العاملين بالمستشفيات والمرضى والزوار”.

ويعتبر العاملين في هيئة الخدمات الصحية الوطنية أحد الطوائف التي تسعى الهيئة لتنفيذ جزء من خطتها التي تهدف لمعالجة أزمة تناول الطعام الغير الصحي، بالإضافة إلى مجموعات من الذين يعملون في ورديات العمل المسائية .