“ضابط ليبي” يهدد “مصر” بالقيام بعمليات عسكرية
محمد القنيدي

تابع موقع مصر 365 التحقيقات التي تجريها الحكومة الليبية حيث قامت بإجراء تحقيق مع “ضابط” هدد بضرب جمهورية مصر العربية عسكرياً، حيث هدد أيضا بالقيام بعمليات عسكرية داخل أراضي الدولة المصرية.

حيث أمر “فايز السراج” رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في الدولة الليبية، ليتم إجراء تحقيق مع قائد في ميليشيا “البنيان المرصوص العميد “محمد القنيدي” الذي تكون من عناصر مسلحة ويتبع البنيان المرصوص” تنظيم جماعة الإخوان المسلمين الإرهابي في الدولة الليبية، بعد أن قام بإطلاق تهديدات عسكرية ضد جمهورية مصر العربية عبر أحد القنوات الليبية.

كما صرح مصدر في “المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني” إلى “وكالة الأنباء الليبية” ليتم التصريح بالتالي “إن رئيس المجلس الرئاسي أبدى استياءه من التصريحات غير المسؤولة الصادرة عن أحد الضباط العسكريين، التي تمس دولة شقيقة تربطنا بها علاقات أخوة وتعاون”.

كما جاء في البيان أيضا الذي صرح به “المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني” إلى “وكالة الأنباء الليبية” أن “السراج أمر بتكليف المدعى العام العسكري بالتحقيق مع الضابط المذكور لخروجه في الإعلام الليبي، وإدلائه بتصريحات دون إذن رسمي” مخالفاً بذلك اللواء والقوانين المعمول بها”.

كما ظهر على أحد القنوات الليبية العميد “محمد القنيدي” حيث طلب من منظمة الأمم المتحدة أن تتدخل في الوضع الذي أطلق عليه “تدخل قوى إقليمي في الشأن الليبي”، حيث وجه إلى جمهورية مصر العربية تهمة خرق السيادة الليبية، وهدد بالقيام بعمليات عسكرية داخل أراضي جمهورية مصر العربية.

وتابع العميد “محمد القنيدي” على قناة “التناصح” الليبية قائلا “نحن ضباط الجيش سنقوم بعمليات عسكرية داخل جمهورية مصر العربية”، ويجدر الإشارة إلى أن “قناة التناصح” الليبية التي تتبع المؤسسات الإعلامية التي تم وضعها على قائمة الإعلام الإرهابي من قبل الدول الأربعة الداعية إلى مكافحة الإرهاب وهي جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية، ودولة البحرين، ودولة الإمارات، كما أوضحت قيادات تابعة إلى مليشيات “البنيان المرصوص” الليبية التي من بينهم العميد “محمد القنيدي” قد قام بزيارة العاصمة القطرية الدوحة قبل عدة أسابيع.

أقرا المزيد “الخارجية” تستدعي 5 سفراء دول غربية لاتهامهم بالتدخل في “الشؤون الداخلية”