فلسطين تتقدم بشكوى إلى مجلس الأمن ضد القرار الأمريكي حيال القدس
مجلس الأمن الدولي

تابع موقع مصر 365 التصريحات التي أدلت بها “قناة سكاي نيوز” حيث أعلنت أن الدولة الفلسطينية قد تقدم بشكوى إلى “مجلس الأمن الدولي” بشان قرار دونالد ترامب الرئيس الولايات المتحدة الأمريكية الذي أعلن أن القدس هي عاصمة إسرائيل وأعلن نقل السفارة الأمريكية بتل أبيب إلى القدس.

أعلن دونالد ترامب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية مساء أمس يوم الأربعاء الموافق السادس من شهر ديسمبر الجاري لعام 2017 اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية رسمياً بأن القدس هي عاصمة إسرائيل، كما أعلن عن نقله للسفارة الأمريكية في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس.

قام العديد من زعماء الدول العربية والعديد من الدول العالمية تحذير دونالد ترامب من عواقب إعلان القدس عاصمة لإسرائيل، والذي سوف يؤدي إلى عرقلة عملية السلام بالإضافة إلى اضطرابات المنطقة العربية والشرق الأوسط باسرها.

كما أعلنت “شبكة بي بي سي الإخبارية” أن قضية القدس تعد من أهم القضايا الشائكة بين الدول الفلسطينية وبين إسرائيل حيث أن مدينة القدس تعد من المواقع ذات القداسة من المسلمين واليهود والمسيحيين وخصوصاً منطقة القدس الشرقية.

والجدير بالذكر أنه بعد الإعلان عن القرار الولايات المتحدة الأمريكية بإعلان القدس عاصمة إسرائيل، علقت عديد من الدول على هذا القرارات والتي في غالب أن تندد وتحذر من عواقب هذا الأمر، وأعلنت جمهورية مصر العربية عن تنديدها لهذا القرار حيث أصدرت مساء أمس بيان صادر عن وزارة الخارجية الأمريكية أعلن عن استنكار الدولة المصرية للقرار الأمريكي، وأضاف البيان أن الدولة المصرية ترفض هذا القرار وترفض أي أثار مترتبه عليه بخصوص نقل السفارة الأمريكية إلى القدس.

وأعلنت الدولة المصرية أن هذه القرارات تعد أحادية ومخالفة لكافة القرارات الشرعية والأعراف الدولية، وهذا لن يغيير من الوضعية القانونية لمدينة القدس على اعتبارها مازالت تحت الاحتلال، كما صرحت بيان الخارجية التالي “العديد من قرارات الشرعية الدولية بشأن القدس ومن أهمها قرار مجلس الأمن الدولي رقم 242 لعام 1967 الذي نص على الانسحاب من الأراضي التي تم احتلالها عام 1967 ومن ضمنها القدس، والقرار رقم 478 لعام 1980 بشأن رفض قرار الحكومة الإسرائيلية بضم القدس باعتبارها عاصمة أبدية لدولة إسرائيل”.

“رمضان عبدالرازق” يعلن أن القدس أعظم مدينة بعد المدن المباركة