إيران ترفض عقد لقاء مع ترامب بالأمم المتحدة
حسن روحاني ودونالد ترامب

تابع موقع مصر 365 التصريحات التي أعلنها “علي شامخاني” أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني بخصوص “دونالد ترامب” الرئيس الأمريكي الذي طلب إجراء لقاء مع الرئيس الإيراني “حسن روحاني” على هامش اجتماع الجمعية العمومية للمنظمة الدولية الأمم المتحدة إلا أن الرئيس الإيراني قد رفض إجراء هذا اللقاء.

تابع موقع مصر 365 التصريحات التي أعلنها “علي شامخاني” أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني بخصوص “دونالد ترامب” الرئيس الأمريكي الذي طلب إجراء لقاء مع الرئيس الإيراني “حسن روحاني” على هامش اجتماع الجمعية العمومية للمنظمة الدولية الأمم المتحدة إلا أن الرئيس الإيراني قد رفض إجراء هذا اللقاء.

 

وأعلن “علي شامخاني” خلال لقاء إعلامي تم إذاعته على “قناة الميادين” الإيرانية، قائلاً “الأمريكيين يصعدون ضدنا في العلن، ويطلبون الحوار معنا في السر، ولو أردنا لفضحنا ترامب”، وأضاف رداً على اتهامات الولايات المتحدة للدولة الإيرانية بأنها تقوم على تزيد حركة تمرد الحوثي بالصواريخ الباليستية في اليمن قائلاً “نحن لم نرسل السلاح لحركة أنصار الله في اليمن، ولو كنا نقدم مثل هذا الدعم، فنحن سوف نعلنه بكل وضوح، وهنا نحن نعلن دعمنا لحركات المقاومة الفلسطينية”.

وأشار علي شامخاني أن الدولة الإيرانية لا تريد أن تفرض سيطرتها على المنطقة العربية، وإنما تريد أن تساعد شعوب المنطقة بأكملها على التخلص من الإرهاب، وأشار أن إيران لا تسعى للعمل على نشر التشيع، وأكد على أن الدولة الإيرانية تدعم حركات المقاومة الفلسطينية السنية، وتقدم الدعم إلى جميع لحركات المقاومة الفلسطينية المختلفة التيارات وكذلك التوجهات، وأكد أن معيار إيران هي مقاومة إسرائيل.

أما بالنسبة للأزمة السورية فقد أكد علي شامخاني أن الإرهاب وحماته هم من فشلوا في إسقاط الحكومة الشرعية في الدولة السورية، واعتبر أن الدولة الإيرانية والدولة الروسية المتواجدتان في الأراضي السورية بطلب شرعي من الحكومة السورية، على عكس التمام مما أعلنته الولايات المتحدة الأمريكية أن هذه القوات تعد قوات احتلاليه، وأكد أن الدولة الإيرانية سوف تقدم كل الدعم لسوريا لإخراجهم من الأزمة السياسية الحالية، وشدد على ضرورة أن تغادر الولايات المتحدة الأمريكية سوريا حيث أنها لن يكون بوسعها المكوث هناك طويلاً.

وأوضح علي شامخاني أن إيران سوف تطالب من جميع المحافل الدولية أن تقوم بإدانة الاحتلال الأمريكي للأراضي السورية، قائلاً “ليس لدنيا حرب مع أمريكا في سوريا”، وأكد على سعي كل من الدولة الإيرانية والدولة التركية والدولة الروسية على تشكيل جمعية وطنية سورية بالمدينة الروسية “سوتشي” للعمل على تقرير مصير الدستور الحالي وتحديد المستقبل السوري.

أقرا المزيد إرتفاع أعداد الضحايا فى التظاهرات التى تجتاح إيران