اليونيسيف: 1.3 مليون طفل نزحوا بسبب حرب العراق مع داعش
اليونيسيف

افادت الامم المتحدة اليوم الجمعة ان حوالى نصف مليون نازح في العراق بعد حرب استمرت ثلاثة اعوام مع مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية هم من الاطفال وان العنف المستمر يعيق الجهود المبذولة لتخفيف معاناتهم، وبينما أعلنت حكومة بغداد الشهر الماضي انتصارها على الدولة الإسلامية بعد أن استولت على جميع الأراضي التي استولى عليها تنظيم الدولة الإسلامية في عام 2014، فإن القصف المستمر وهجمات إطلاق النار تجعل من الصعب إعادة بناء حياة النازحين، وفقا لما ذكرته منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسيف”.

وقال بيتر هوكينز، الممثل الرئيسي لليونيسف في البلاد: “نعتقد أنه نتيجة للصراع، ونقص الاستثمار على مر السنين، والفقر ، أن هناك 4 ملايين طفل بحاجة الآن في جميع أنحاء العراق”، وقال في مؤتمر صحافي في جنيف عبر الهاتف من بغداد ان 1.3 مليون من النازحين البالغ عددهم 2.6 مليون شخص بسبب القتال المدمر في كثير من الاحيان مع الدولة الاسلامية هم من الأطفال.

وقال المدير الإقليمي لليونيسيف جيرت كابيليري في بيان “في الوقت الذي انتهت فيه المعارك في عدة مناطق، تستمر أعمال العنف في مناطق اخرى، هذا الاسبوع فقط انفجرت ثلاثة تفجيرات في بغداد، العنف ليس فقط قتل وتشويه الأطفال؛ فإنه يدمر المدارس والمستشفيات والمنازل والطرق. فهو يمزق النسيج الاجتماعي المتنوع وثقافة التسامح التي تجمع المجتمعات معا “.

وقال هوكينز ان اليونيسف تساعد ايضا اطفال من يشتبه فى انتمائهم لتنظيم داعش الان فى الاعتقال من خلال توفير الراحة والمساعدة القانونية، وهى تحاول جمع شمل اولئك الذين انفصلوا عن عائلاتهم بما فى ذلك من هم فى الخارج، لقد أصبحت قضية المدنيين الذين اقتلعوا من المناطق السنية التي كانت تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية الجهاديين أحدث عرقلة سياسية طائفية في العراق.

ويضغط السياسيون السنة على تأجيل الانتخابات البرلمانية المقرر اجراؤها في مايو السماح للنازحين بالعودة الى مسقط رأسهم للادلاء باصواتهم هناك، ويصر سياسيون مسلمون شيعة من بينهم رئيس الوزراء حيدر العبادي على اجراء الانتخابات كما كان مقررا في 12 مايو، دعت الولايات المتحدة يوم الخميس الى اجراء الانتخابات في الوقت المحدد، قائلة ان تأجيلها “يشكل سابقة خطيرة، ويقوض الدستور ويضر بالتطور الديمقراطي طويل الاجل للعراق”.
اقرا ايضا دمشق تهدد بضرب اي أهداف من تركيا في المجال الجوي السوري