موسكوفيتشي: يتعين على ماكرون خفض العجز فى بلاده أن أراد أن يكون”زعيم اوروبا”
ماكرون

قال رئيس الشؤون الاقتصادية بالاتحاد الأوروبي بيير موسكوفيتشي اليوم الاحد أنه يتعين على الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون بذل المزيد من الجهود لخفض العجز فى بلاده اذا ما اراد ان يكون “زعيم اوروبا”، وقد انتقد الاتحاد الأوروبي منذ فترة طويلة فرنسا بسبب العجز الذي تجاوز مرارا الحد الأقصى للكتلة وهو 3 في المائة من إجمالي الناتج المحلي.

واستطاع ماكرون تحقيق تحول عميق في الإنفاق العام الفرنسي في محاولة لاستعادة المصداقية لفرنسا، وقد تمكن من خفض العجز إلى نحو 2.9 في المائة في عام 2017 للمرة الأولى منذ عقد من الزمان.

وقال المفوض الذي عمل في السابق كوزير للاقتصاد الفرنسي “ان ثلاثة في المائة ليس الهدف بل الحد”، على الرغم من أنه يشعر بالارتياح لأن بلاده لم تعد مثقلة بمنطقة اليورو، فإن عجزها لا يزال بعيدا عن المتوسط، وقال إن معدل العجز في منطقة اليورو ليس 2.8 او 2.7 فى المائة، وهو 0.9″، ومن جانبها توقعت الحكومة الفرنسية ان يصل العجز إلى 2.8 في المائة في عام 2018.

أقرأ ايضا وزراء بريطانيون: لن يكون هناك تغيير جذري في التجارة بعد بريكست