الكنيست الإسرائيلي يدرس مشروع قانون ينص على جعل إسرائيل دولة لليهود فقط
الكنيست الإسرائيلى

يعتزم الكنيست الإسرائيلي التصويت على القراءة الأولى لمشروع القانون الذي سمى بقانون القومية، وذلك بعد أن وافقت لجنة التشريعات بالكنيست على طرحه بتسعة أصوات، فى مقابل سبعة أصوات عارضت القانون .

وينص مشروع القانون الجديد على أن إسرائيل دولة قومية لليهود فقط، وليس لليهود وكل المواطنين بمختلف أديانهم، بالإضافة إلى أنه ينص على إعلان الاستقلال و يلغي مشروع القانون وجود اللغة العربية كونها اللغة الرسمية الثانية في البلاد، وهو ما يؤكد على أن اللغة العبرية هي لغة الدولة الرسمية.

ويعمل القانون على أن تتولى المحكمة العليا الإسرائيلية وجود الطابع اليهودي للدولة فى المقام الأول في أحكامها، وليس لاعتبارات المبادئ الديمقراطية والمساواة، وذلك فى حالة حدوث تناقض بينهما.

ويحتوى القانون المقترح على إستخدام السنة العبرية فى التقويم الرسمي للدولة وبالتحديد فى أيام الأعياد والمناسبات التاريخية ويوم الاستقلال وأيام الذكرى بناء على هذا التقويم، وذلك وفقاً لما ذكره موقع الكنيست الإسرائيلى على الإنترنت .

وينص مشروع القانون على السماح بإقامة بلدات لليهود فقط وتكون بمعزل عن غيرهم، كما ينص مشروع القانون الجديد على أن تكون القدس بشطريها العاصمة الابدية لإسرائيل، ولا تزال مسودة مشروع القانون مطروحة للمناقشة على جدول أعمال البرلمان الإسرائيلي بطرق مختلفة منذ عام 2011، حين أعلن حزب “كاديما” إقتراح المشروع.

أقرأ ايضاً..الكنيست الإسرائيلي يقر قانون بوضع 4000 وحدة استيطانية في الضفة الغربية.