سامح شكري يتوجه إلى بوروندي لبحث القضايا الإقليمية والعلاقات الثنائية
سامح شكري

تابع موقع مصر 365 توجه سامح شكري وزير الخارجية المصري صباح غد الموافق يوم الثلاثاء إلى بوجمبورا العاصمة البوروندية من أجل بحث العلاقات الدولية الثنائية المشتركة بين البلدين وبحث سبل تعزيزها، إلى جانب مناقشة بعض من القضايا المشتركة.

وقد أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية المستشار أحمد أبو زيد أن زيارة وزير الخارجية تأتي في إطار حرص الدولة المصرية على دعم العلاقات الدولية مع دول حوض نهر النيل بشكل خاص وعلاقتها مع القارة الإفريقية بشكل عام.

وأضاف أن جمهورية مصر العربية حريصة على إعطاء دفعة إلى العلاقات الدولية المتميزة بين بوروندي والدول المصرية في جميع المجالات والعمل على بحث التعاون الثنائي تجاه العديد من القضايا محل الاهتمام المشترك بين الطرفين وعلى رأسها أوضاع القارة الأفريقية وملف مياه نهر النيل.

وأضاف المستشار أحمد أبو زيد أن وزير الخارجية المصري سوف يلتقي خلال زيارته في بوروندي مع عدد من كبار المسؤولين في الدولة الإفريقية وعلى رأسهم بيير نكورونزيزا رئيس بوروندي، كما سوف يتم إجراء محادثات مع وزير الخارجية ورئيسي غرفتي البرلمان البوروندي على جانب مشاركة الوزير المصري في افتتاح عدد المشروعات التنموية التي قدمتها الدولة المصرية إلى بوروندي في إطار المشروعات التي تقدمها “الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية والتي تتبع وزارة الخارجية إلى جميع الأشقاء في القارة الإفريقية.

أقرا المزيد الرئيس السيسي يصل لمقر فعاليات درع الخليج المشترك بمشاركة القادة العرب