الصحة العالمية: إصابة جديدة في الكونغو الديمقراطية بفيروس إيبولا
الصحةالعالمية تعلن عن إصابة جديدة بفيروس إيبولا ظهرت في الكونغو الديمقراطية

تابع موقع مصر 365 إعلان منظمة الصحة العالمية عن وجود إصابة بـ “فيروس إيبولا” حيث ظهرت حالة جديدة في الكونغو الديمقراطية، وأوضحت المنظمة أن هناك لقاح تجريبي من أجل مكافحة ذلك الفيروس والذي من المتوقع أن يكون متوفر في تلك الدولة الإفريقية خلال الأسبوع الجاري.

وقد أعلن مدير عام منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس والذي يجري خلال الوقت الراهن زيارة إلى جمهورية الكونغو الديمقراطية لمدة يومين إن الإصابة التي ظهرت بفيروس إيبولا والذي يشتبه فيه بالتحديد في منطقة “بيكورو” بإقليم إكواتور عند حدود دولة الكونغو- برازافيل الذي تسبب في الفترة الأخيرة بوفاة ما يقارب من ثمانية عشر شخصاً حتى الوقت الراهن.

ويجدر هنا الإشارة أن عدد الإصابات والتي قد تم الإبلاغ عنها حتى الوقت الراهن إلى خمسة وثلاثين حالة تم تأكيد اثنين منهم تبعاً لما تم الإعلان عنه من قبل منظمة الصحة العالمية، وتخطط المنظمة من أجل البدء بحملة تلقيح في الكونغو الديمقراطية والتي يتنشر فيها المرض عن طريق استخدام مخزون من “لقاح تجريبي”.

ويجدر هنا الإشارة أن فيروس إيبولا أو ما يطلق عليه أيضا “الحمى النزفية إيبولا” يصيب البشر حيث تبدأ أعراض وعلامات المرض عادة ما بين يومين أو ثلاثة أسابيع من الإصابة بالفيروس وتكون عن طريق التهاب في الحلق المصاحب للحمى والآم في العضلات وصداع ثم طفح جلدي وقيء وإسهال وقد يصاحب جميع تلك الإعراض انخفاض بشكل عام في وظائف الكبد والكلى.

ويصاحب هذا نزيف داخلي وخارجي، ولفيروس إيبولا مخاطر عالية جداَّ قد تؤدي إلى الموت بسبب انخفاض ضغط الدم مع فقدان السوائل في الجسم، وينتشر ذلك المرض بالتحديد في السودان والكونغو الديمقراطية، والجابون، وكوت ديفوا، حيث ينتشر ذلك المرض هناك بنسبة 50% إلى 90%.

أقرا المزيد مترو الأنفاق يطلق «نظام اشتراكات جديد».. تعرّف عليه