«الخارجية الكندية» عن قرار ترامب بفرض رسوم جمركية عليها: «سخيف»
الرئيس الأمريكى ترامب

قالت كريستيا فريلاند ، وزيرة الخارجية الكندية ، اليوم الخميس ، إن تبرير الولايات المتحدة الأمريكية ، فرض رسوم جمركية على كندا ، باسم « الأمن القومي » ، أمر « سخيف » ، وذلك بعد لقائها ، أعضاء في مجلس الشيوخ الأمريكي ، أعربوا عن معارضتهم ، لرئيس الولايات المتحدة الأمريكية ، دونالد ترامب .

وفي أوج الخلاف التجاري والدبلوماسي ، التقت وزيرة الخارجية الكندية ، أمس الأربعاء ، أعضاء في لجنة الشؤون الخارجية ، في مجلس الشيوخ ، التي كان مسؤولاها الجمهوري والديمقراطي ، نددا علنا بإجراءات الرئيس الأمريكي ، دونالد ترامب ، إزاء حلفاء تقليديين ، وذلك على غرار كندا والاتحاد الأوروبي .

وزيرة الخارجية الكندية ، شددت في الوقت ذاته ، على أن ذريعة الأمن القومي ، التي سمحت للرئيس الأمريكي ، دونالد ترامب ، بفرض رسوم ضريبية على الصلب والألومنيوم ، دون المرور بالكونجرس الأمريكي ، هي « بصراحة سخيفة » .

وتابعت كريستينا فريلاند ، أنه بعد اجتماع لنحو ساعة ، مع معظم أعضاء لجنة الشؤون الخارجية ، في مجلس الشيوخ ، أنه : « على الولايات المتحدة الأمريكية ، أن تلغي هذه الرسوم غير القانونية على كندا وحلفائها » ، مضيفة : « نعتقد حقيقة ، أن المنطق سوف ينتصر في نهاية الأمر » .

واليوم الخميس ، تلتقي وزيرة الخارجية الكندية ، ممثل التجارة الأمريكية ، روبرت ليتيزير ، الذي اجتمعت به ، مرات عدة سابقا .