اشتعال النيران في خزانات النفط برأس لانوف الليبية يؤدي إلى تقلص سعة التخزين
خزانات النفط في منطقة راس لانوف الليبية

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط في الدولة الليبية عن نشوب حرائق في خزانات نفط في “ميناء رأس لانوف” مما أدى إلى انخفاض سعة التخزين هناك من تسعمائة وخمسين ألف برميل نفط ليصل إلى خمسمائة وخمسين ألف برميل نفط.

وقد أطلقت المؤسسة الوطنية للنفط الليبية تحذير من أن الحرائق التي وقعت في الخزانين رقم الثاني عشر والثاني قد امتدت إلى خزانات أخرى، الأمر الذي سوف يؤدي إلى تعطل أي صادرات من الميناء.

وقد أعلن مصدر عسكري داخل الدولة الليبية عن قيام الطيران التابع إلى الجيش الوطني بشن تسع غارات جوية قد استهدفت مواقع الإرهابيين في محيط منطقة راس لانوف في “الهلال النفطي”.

ويجدر هنا الإشارة أن مقاتلات القوات الجوية داخل الأراضي الليبية قد قامت بشن هجوم فجر يوم الأحد العديد من الغارات الجوية على تجمعات ومواقع للإرهابيين في منطقة العمليات العسكرية القائمة في راس لانوف، وقد بلغت الغارات الجوية إلى مشارف مدينة سرت، بحسب التصريحات التي قد تم الإعلان عنها من قبل غرفة عمليات القوات الجوية في المنطقة الوسطى.

وقد قامت “المؤسسة الوطنية الليبية للنفط” بإعلان حالة الطوارئ إلى جانب توقف عمليات شحن البترول الخام في كل من مينائي السدرة وراس لانوف بدءاً من يوم الخميس الماضي بعد قيام مجموعة إرهابية مسلحة تحت قيادة “إبراهيم الجضران” بمهاجمة الميناء مما أسفر عن إغلاق الميناء وإجلاء كافة العاملين منه كتدبير أمنى وقائي.

أقرا المزيد الجيش الليبي يعلن تدمير مخزن أسلحة للإرهابيين في راس لانوف.