عقوبات جديدة لمن يخالف أنظمة العمل والإقامة في السعودية

بعد أن أعلنت المديرية العامة للجوازات عن قراراتها الاخيرة المتعلقة بالوافدين أصبح من الواجب على الوافدين أخذ الأمر بجدية حتى لا يعرضوا أنفسهم لعواقب وخيمة، وتعريض أنفسهم للسجن والغرامة.

تكمل الجهات السعودية المسير في خطوات جادة من أجل القضاء على حركة المستخفين والمخالفين في السعودية، والحد بشكل نهائي من تلك الظاهرة، من أجل هذا طلبت المديرية العامة للجوازات من مالكي المنشآت عدم تشغيل او نقل هؤلاء المخالفين او التستر عليهم او تقديم العون لهم بأي شكل من الأشكال، لأن من يقترف هذا الأمر سوف يعرض نفسه لعقوبات رادعة من السلطات.

وحذرت الجوازات من القيام بنقل أو توظيف أو تسريب هؤلاء المخالفين أو التستر عليهم أو تقديم المأوى لهم أو اتاحة أي طريقة من طرق العون لهم؛ وقال أن من يقوم بهذا الأمر يعرض نفسه للحبس مدة عامان مع فرض غرامة تقدر بنحو 100.000 ريال سعودي، والترحيل من المملكة في حال أن كان مقترف تلك المخالفة من الوافدين، والتشهير به ومصادرة وسيلة النقل، وتحدد الغرامات بتعدد المتجاوزين.

وقد بينت المديرية العامة للجوازات أن من يقوم بنقل أو توظيف أى شخص مخالف للائحة العمل او الإقامة ومن بينهم الفئة المنقطعة عن العمل أو التستر عليهم أو اتاحة مأوى لهم، أو إتاحة أي طريقة من طرق العون لهؤلاء المخالفين، سوف يتعرض لغرامة مالية تقدر بنحو 15.000 ريال سعودي، وترحيله من المملكة في حالة إذا كان المخالف وافدا، وتشدد العقوبة إذا تم تكرار نفس المخالفة ويعاقب المخالف بغرامة مالية تقدر بنحو 100.00 ريال سعودي، والحبس مدة 6 أشهر وتتعدد العقوبة بتعدد المخالفين.

وأكدت المديرية العامة للجوازات بالمملكة العربية السعودية وشددت على المواطنين والمقيمين بضرورة اتباع تلك التعليمات والإبلاغ عن أى عمالة مخالفة كى لا يتم توقيع العقوبة عليهم.