خادم الحرمين يصدر أمر ملكي هام لأسر شهداء الشرطة والجيش المصري
سلمان بن عبدالعزيز آل سعود

أصدر خادم  الحرمين الشريفين السعودية الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود أمر ملكي عاجل يعلن على استضافة ألف حاج وحاجة من أسر شهداء رجال الجيش والشرطة المصرية من أجل أداء فريضة الحج للعام الحالي 1439 هـ.

وجاء ذلك ضمن “برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة”، وقد صرح ويزر الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد المشرف العام على البرنامج الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ قائلاً “إن هذه المكرمة الكريمة من خادم الحرمين الشريفين سلمان بن عبدالعزيز آل سعود تضاف إلى مكارمة السابقة”.

وأوضح “إن مكارم خادم الحرمين قد واصلت لتمكين الآلاف من أبناء الشعوب الإسلامية والعربية من أداء الركن الخامس من أركان الإسلام الخمسة إلا وهو الحج”، وأكد “هذه المكرمة في نفس الوقت تدل على حرص خادم الحرمين الشريفين المستمر والدائم على التواصل مع المسلمين في مختلف أرجاء المعمورة”.

وأكد “إن برنامج الاستضافة هو أحد الوسائل الضرورية في تحقيق هذا التواصل النوعي”، وأوضح الوزير “أن هذه الاستضافة تحدد التأكيد على الرعاية التي يوليها خادم الحرمين لإخوانه، وأبنائه من مختلف الشعوب العربية والإسلامية، وتقدير المهام التي يؤدونها للدفاع عن أمن واستقرار الأوطان، ومن ذلك ما يؤديه رجال الجيش والشرطة المصريون من مهام لتحقيق الأمن والاستقرار في ربوع الدولة المصرية الشقيقة”.

وأعرب عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ عن سعادته بتولي مهمة “وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد” والإشراف الكامل على تنفيذ برنامج الاستضافة، حيث أكد على حرص الوزارة على أن تكون الخدمات التي سوف يتم تقديمها إلى الحجاج على أعلى مستوى، وتليق بحجم المسؤولية التي تم إلقائها على عاتق الوزارة في هذا الشأن.

وقد قدم الوزير المشرف العام على البرنامج شكره وتقديره إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهد محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود على رعايتهم وعنايتهم لكل ما يهم أمر المسلمين، ويؤكد على الترابط الوثيق والدائم بين المسلمين.

أقرا المزيد العاهل السعودي يستضيف 1000 حاج من أسر شهداء الجيش والشرطة في مصر