تفاصيل اجتماع وزير الخارجية المصري مع نظيره الموريتاني
وزير الخارجية المصري ونظيره الموريتاني

يبحث وزير الخارجية المصري سامح شكري مع “إسماعيل ولد الشيخ أحمد” وزير الخارجية الموريتاني من أجل بحث تعزيز سبل التعاون بين الدولتين، وجاء هذا اللقاء على هامش فعاليات المنتدى الإقليمي الثالث للاتحاد من أجل المتوسط المنعقد خلال الفترة الراهنة في برشلونة.

وتناول وزيرا الخارجية الموريتاني والمصري بحث عدد من القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك بين الدولتين وخصوصاً على الساحة الإفريقية والساحة العربية.

صرح المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية المستشار أحمد حافظ قائلاً “إن وزير الخارجية المصري قد استهل اللقاء بالإعراب عن الاهتمام الذي توليه جمهورية مصر العربية على العلاقات الدولية الأخوية التي تجمعها مع موريتانيا، كما أعرب عن التقدير المصري لمستوى التعاون والتنسيق الحالي مع الجانب الموريتاني.

وأوضح المستشار أحمد حافظ إن وزير الخارجية الموريتاني ووزير الخارجية المصري قد تناولا التقدم في عدد من أوجه التعاون الدولي القائم إلى جانب استطلاع آفاق جديدة للتعاون الدولي المشترك بين البلدين.

كما تناول الوزيران استعراض نتائج أخر الجولات السياسية بين البلدين، والتي قد تم استضافتها في القاهرة في الثالث والعشرين من شهر سبتمبر لعام 2018، والإعداد من أجل عقد فعاليات الاجتماع القادم للجنة المشتركة والمقرر أن يتم انعقادها في نواكشوط.

وأعرب وزير الخارجية الموريتاني عن اعتزاز دولته بعلاقتها التاريخية الدولية مع جمهورية مصر العربية، وسعيها إلى تعزيز ودفع تلك العلاقات بين البلدين، إلى جانب اهتمام موريتانيا بالتعاون والتنسيق مع مصر تجاه عدد من القضايا الإفريقية والعربية المختلفة مما يعمل على تعزيز منظومة الأمن العربي، وآليات العمل المشترك الإفريقي.

أقرا المزيد لأصحاب المعاشات.. كيف تحصل على قرض من بنك التعمير والإسكان؟