بعد الإعلان عن وفاة خاشقجي.. أوامر ملكية بإنهاء خدمات عدد من المسؤولين وتشكيل لجنة وزارية
سلمان بن عبدالعزيز آل سعود

بعد الإعلان عن وفاة جمال خاشقجي أثر مشاجرة واشتباكات بالأيدي مما أسفر عن وفاة المواطن السعودي داخل السفارة السعودية باسطنبول، وأمر الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود خادم الحرمين الشريفين بإعفاء نائب الاستخبارات السعودية العامة أحمد عسيري، وسعود القحطاني مستشار الديوان الملكي من منصبيهما.

كما أمر خادم الحرمين بأن يتم تشكيل لجنة وزارة تحت رئاسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد من أجل إعادة هيكلة رئاسة الاستخبارات السعودية العامة، والعمل على تحديث نظامها، وكذلك العمل على تحديث لوائحها وتحديد كافة الصلاحيات بها.

ويجدر هنا الإشارة أنه خلال يوم الثاني من شهر أكتوبر الجاري لعام 2018 قد اختفي “جمال خاشقجي” هو كاتب وصحفي سعودي، بعد أن ذهب إلى القنصلية السعودية باسطنبول من أجل أن أنهاء كافة الإجراءات المتعلقة بزواجه، ومنذ هذا الوقت وقد اختفى الكتاب الصحفي.

وأعلن النائب العام بالمملكة العربية السعودية أن نتائج التحقيقات الأولية في مقتل الكاتب الصحفي تثبت لجميع دول العالم مدى مصداقية السعودية في الكشف عن الحقائق وحرص المملكة الدائم على مواطنيها سواء كانوا في الخارج أو الداخل.

وأضاف قائلاً “أن الأوامر الملكية الصادرة عن خادم الحرمين وقرارات الصادرة عن النائب العام بإحالة المتورطين في الحادث إلى التحقيق يدل على حرص المملكة بجميع قيادتها لتحقيق ميزان العدل”.

وقد تم إصدار أمر ملكي بإنهاء خدمة الطيار محمد بن صالح الرميح مساعد رئيس الاستخبارات العامة لشؤون الاستخبارات،و اللواء عبدالله بن خليف الشايع مساعد رئيس الاستخبارات العامة للموارد البشرية.

أقرا المزيد تفاصيل وفاة خاشقجي داخل القنصلية السعودية في إسطنبول