تطور جديد ومهم في أزمة سد النهضة
سد النهضة

أعلن خضر محمد قسم السيد ، وزير الموارد المائية والري والكهرباء السوداني ، أن مصر والسودان وإثيوبيا ، نجحوا في إحراز تقدم نحو وضع جدول زمني ، لملء بحيرة سد النهضة الإثيوبي ، الذي تشيده إثيوبيا على نهر النيل ، بتكلفة قدرها 4 مليارات دولار.

وفي تصريحات صحفية لوكالة رويترز للأنباء ، أضاف الوزير السوداني خضر محمد قسم السيد ، أن هناك تقدما بشأن التوصل لاتفاق بخصوص ملء بحيرة سد النهضة ، كما أن هناك تفاؤلا بإمكانية التوصل لاتفاق في هذا الملف في وقت قريب.

والخلاف في أزمة سد النهضة الإثيوبي ، يتركز حول حصص مياه النيل الذي يمتد لمسافة 6 آلاف و695 كيلو مترا ، تبدأ من بحيرة فيكتوريا حتى البحر المتوسط ، كما أنه شريان الحياة الاقتصادية للدول الثلاث ، مصر والسودان وإثيوبيا.