“استشاري الأعمال الإنشائية ببركة غليون” يعلن عن تفاصيل مشروع الاستزراع السمكي
مشروع بركة الغليون

تابع موقع مصر 365 التصريحات التي أدلى بها استشاري الأعمال الإنشائية والمدنية في مشروع الاستزراع السمكي في بركة غليون الدكتور “زكي إبراهيم” حيث أعلن أن “مشروع الاستزراع السمكي ببركة غليون” يهدف إلى زيادة الإنتاج الأسماك البحرية إلى ثلاثة آلاف طن في الدورة الواحدة والتي تتراوح ما بين عام إلى عامين، ويهدف أيضا إلى إنتاج حوالي ألفين طن من الجمبري خلال الدورة الواحدة التي يصل عمرها حوالي عام.

كما أوضح الدكتور “زكي إبراهيم” أن “مشروع الاستزراع السمكي ببركة غليون”  يهدف إلى إنتاج ثلاثة آلاف طن من أسماك البلطي والبوري، وأكد أن “مشروع الاستزراع السمكي ببركة غليون”  تم البدء فيه قبل عام ونصف، حيث أن المشروع قائم على مساحة اثنين ونصف فدان، بعد أن طرح حرم البحر في “مشروع الاستزراع السمكي ببركة غليون”  الذي تقدر مساحته بحوالي ثلاثة آلاف فدان.

وصرح الدكتور “زكي إبراهيم” أن “مشروع الاستزراع السمكي ببركة غليون” مكون من ألف وثلاثمائة حوض، مقسم إلى حوالي أربعمائة وخمسين حوض سمك بحري بإبعاد خمسين في مائة وخمسين متر، وحوالي ستمائة وخمسين حوض جمري، ومائتين حوض صغير للتحضين، بالإضافة أن “مشروع الاستزراع السمكي ببركة غليون”  هو عبارة عن مدينة صناعية كاملمة متكاملة تحتوي على عدد من المصانع التي تقوم على الثروة السمكية مثل مصنع لعلف السمك تبلغ طاقة المصنع الإنتاجية تصل إلى حوالي مائة وعشرين ألف طن سنويا من خلال خط واحد، والمصنع يتكون من ثلاث خطوط إنتاج.

كما أضاف الدكتور “زكي إبراهيم” أن “مشروع الاستزراع السمكي ببركة غليون”  يحتوي على مدينة صناعية تحتوي على مصنع أخر لعلف الجمبري حيث تبلغ الطاقة الإنتاجية للمصنع حوالي ستين ألف طن سنويا للخط الواحد والمصنع مكون أيضا من ثلاث خطوط لإنتاج علف الجمبري.

وأشار الدكتور “زكي إبراهيم” إلى جانب “المفرخ” الذي ينتج حوالي اثنين مليار يرقة للجمبري داخل أحواض التربية التي تبلغ مساحتها حوالي ثمانية عشر فدان، وتمتد إنتاج المشروع السمكي حوالي ستمائة فدان يشمل على حوالي ستة وثمانين حوض، مساحة كل حوض خمسة أفدنة وهو مخصص لأسماك البلطي والبوري، حيث أنه سيتم استخدام المياه العذبة لتربية هذه الأسماك.

أقرا المزيد “الفاو” تختتم الاجتماع المنسقين الوطنيين لمشروع شرق المتوسط لدعم الصيد