“بورصة عملات افتراضية” تخسر 58 مليار ين بسبب القرصنة الإلكترونية باليابان
بورصة

تابع موقع مصر 365 تعرض سوق المال “بورصة” في دولة اليابان إلى خسارة ما يقارب من ثمانية وخمسين مليار ين ياباني بما يعادل خمسمائة وثلاثين مليون دولار أمريكي عن طريق قرصنة إلكترونية على “العملة الافتراضية” التي كانت تتعامل بها البورصة بحسب التقارير الصادرة عن الصحف اليابانية.

أعلنت “بورصة كونتشيك” عبر موقعها الإلكترونية مساء أمس الجمعة أنها قد أوقف جميع مبيعاتها بالإضافة إلى توقف سحوبات العملة الافتراضية التي تسمى “إن إيه إن”، وأضافت البورصة إنها قد فرضت قيوداً على التعاملات في العديد من العملات الافتراضية الأخرى التي يتم التعامل بها في دولة اليابان.

تم عقد مؤتمر صحفي مساء أمس في وقت متأخر، وقد قام “كويشيرو وادا” رئيس بورصة كوينتشيك بالانحناء وتقديم الاعتذار عن خسارة ثمانية وخمسين مليار ين بما يعادل خمسمائة وثلاثين مليون دولار أمريكي من العملة الرقمية الافتراضية “إن إيه إن” بسبب “القرصنة الإلكترونية”.

وأعلنت “بورصة كوينتشيك” التي تقوم على وصف نفسها بأنها “البورصة الرئيسية للعملة الرقمية الإلكترونية البيتكوين إلى جانب العملات الرقمية الافتراضية الأخرى” في قارة آسيا أنه قد قامت باكتشاف وصول غير مسموح له من خلال نظامها في تمام الساعة الثالثة من صباح يوم الجمعة السابقة.

وأعلنت بورصة كوينتشيك أن الخسار تفوق ثمانية وأربعين مليار ين ياباني التي تم خسارتها من خلال “بورصة مت غوكس” التي تقوم بتداول عملة البيتكوين ومقرها في الدولة اليابانية خلال عام 2014.

وقد قام “التليفزيون الياباني” بعرض العديد من اللقطات التليفزيونية لعدد من صغار زبائن “بورصة كوينتشيك” خارج المكتب الرئيسي لها في طوكيو خلال وقت متأخر جداَّ من يوم الجمعة بعد أن علموا بخسارة البورصة.

أقرا المزيد فنزويلا تصدر عملة رقمية مدعومة بالنفط