“ايناس عبدالحليم” تقدم “طلب إحاطة” لتشكيل “لجنة زراعة الأعضاء البشرية”
ايناس عبدالحليم

تابع موقع مصر 365 طلب الإحاطة التي تقدمت به عضو البرلمان المصري النائبة “إيناس عبدالحليم”، حيث تقدم بطلب إحاطة إلى المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء بشأن المادة رقم تسعة من “قانون تنظيم زرع الأعضاء البشرية” نصت على “إن تُنشأ لجنة عليا تسمى اللجنة العليا لزرع الأعضاء البشرية” تكون لها الشخصية الاعتبارية، وتتبع رئيس مجلس الوزراء، ويكون مقرها وزارة الصحة والسكان، ويصدر بتشكيلها وتنظيم عملها، وتحديد مكافآت أعضائها ومعاونيهم قرار من رئيس مجلس الوزراء بناءً على عرض من وزير الصحة والسكان”.

وينص قانون “زرع الأعضاء البشرية” كما يلي “لا يجوز نقل عضو أو جزء منه من جسم إنسان حي لزرعه في جسم إنسان آخر إلا بعد موافقة لجنة خاصة تُشكل لهذا الغرض بقرار من وزير الصحة والسكان، وتضم ضمن تشكيلها أحد أعضاء الهيئات القضائية”.

والجدير بالذكر أنه تم إصدار قرار من قبل المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء المصري للعمل على تشكيل لجنة في شهر مايو لعام 2015، ومنذ تشكيل اللجنة الوزارية وإلى الوقت الراهن لم تجتمع اللجنة إلا مرة واحدة فقط، ولم يسفر اجتماعها عن أي قرارات أو توصيات.

وأوضحت عضو البرلمان المصري “إيناس عبدالحليم” أن هذا لا يعني أنه لم يتم تفعيل “مواد القانون” أو العمل على “تفعيل إمكانية” زراعة الأعضاء البشرية بسبب عدم استكمال “اللجنة الوزارية المخصصة لزراعة الأعضاء البشرية” التي تم ذكرها.

وأوضحت “إيناس عبدالحليم” أن “قانون زراعة الأعضاء البشرية” يعمل من الناحية الإنسانية على إنقاذ حياة العديد من المصابين الذين يقدروا بالملايين المصابين بأمراض مزمنة وليس لها علاج سوى زراعة عضو جديد لهم، وأوضحت أن مئات الآلاف من الأشخاص يموتون يوميا بسبب عدم اجتماع “لجنة زراعة الأعضاء البشرية” والعمل على تفعيلها، أو حتى إعادة تشكيلها وخصوصا بعد صدور قرار تشكيلها في شهر مايو لعام 2015، في عهد وزير الصحة والسكان السابق.

وأعلنت “إيناس عبدالحليم” عن ضرورة الإسراع بتشكيل “لجنة زراعة الأعضاء البشرية” حيث أنها “روح القانون” التي بدونها لن يكون هناك تفعيل للقانون في الواقع.

أقرا المزيد أول متبرع بأعضائه بعد الوفاة يطالب “لجنة زراعة الأعضاء” بضرورة الانعقاد