“هشام عرفات” يؤكد على أهمية تفعيل النقل النهري في مصر
هشام عرفات

تابع موقع مصر 365 التصريحات التي أدلى بها وزير النقل والمواصلات الدكتور “هشام عرفات” بشأن توقيع بروتوكولات إقامة مشروعين للنقل الملاحي، وأشار أن أحد هذه المشروعات تعد مشروع لخدمة ميناء نويبع وسفاجا، والمشروع الآخر هو مشروع “بحيرة فيكتوريا” ومشروع البحر الأبيض المتوسط وهو مشروع ذات أهمية قصوى  فيما يخص “الملاحة الداخلية”.

وأعلن “هشام عرفات” خلال مداخلة تليفونية على قناة “اكسترا نيوز” الفضائية في برنامج “هذا الصباح” على ضرورة العمل على تفعيل “النقل النهري” في جمهورية مصر العربية، وأكد على ضرورة أن تكون دول قارة أفريقيا المعنية مدركة لأهمية رابط نهر النيل فيما بينها، وأشار على أن المبادرة التي تم إطلاقها من قبل رئيس جمهورية مصر العربية “عبدالفتاح السيسي” تدل على ضرورة وجود طريق يربط جميع أنحاء القارة الإفريقية من شمالها إلى شرقها، ومن جنوبها إلى شمالها.

وأعلن الدكتور “هشام عرفات” أنه تم عقد مؤتمر برعاية “الكوميسا” مع مفوضية البنية الأساسية و”الاتحاد الإفريقي” من أجل مناقشة الدراسة التي تم إعدادها من قبل “مكتب ألماني للطرق” والتي أثبتت أن مشروع ربط القارة الأفريقية من خلال هذا الرابط يعد مجدياً من الناحية الاقتصادية، وأوضح أنه في الوقت الحالي يتم إجراء إعداد المرحلة الثانية دراسة هذا المشروع.

وأكد الدكتور “هشام عرفات” أن خدمات “التاكسي النهري” تعمل في الوقت الحالي دون انقطاع، بالإضافة إلى خدمتها للعديد من المناطق المحيط بنهر النيل، وأكد على أن التاكسي النهري يخدم الرحلات من الشمال إلى الجنوب ولا يخدم الرحلات من الشرق إلى الغرب، وأضاف أن 65 في المئة من المواطنين في جمهورية مصر العربية يستخدمون خدمات التاكسي النهري، وأوضح أن 90 في المئة من سفارات الدول الخارجية في جمهورية مصر العربية يستخدمون “التاكسي النهري”.

أقرا المزيد تعرف على التاكسي النهري الجديد المدرج من قبل “القاهرة للنقل”

وقام الدكتور “هشام عرفات” مساء أمس بزيارة لعدد من محطات الخط الثاني من شبكات مترو الأنفاق بدء الزيارة من “محطة الأوبرا” وانتهي في محطة الجيزة، ليطمئن على مستوى الخدمة وزمن التقاطر، وهذه ليست المرة الأولى التي يقوم بها وزير النقل بزيارات مفاجئة لخطوط مترو الأنفاق، وشبكات السكك الحديد.