بالفيديو “صلاح فوزي” غرامة 500 جنيه للمتخلفين عن المشاركة في الانتخابات الرئاسية
صلاح فوزي

تابع موقع مصر 365 التصريحات التي أعلنها أستاذ القانون الدستوري في جامعة المنصورة الدكتور “صلاح فوزي” خلال مداخلة هاتفية له في برنامج “على مسئوليتي” والذي يتم تقديمه من قبل الإعلامي “أحمد موسى” على القناة الفضائية “صدى البلد” حيث كان هناك حديث عن الدعوات التي تروج لها البعض بمقاطعة الانتخابات الرئاسية المصرية القادم 2018 حيث طالبوا الجماهير المصرية بعدم المشاركة فيها.

أعلن الدكتور “صلاح فوزي” أن العالم أجمع سوف يرى المصريين بالاصطفاف أمام مراكز الاقتراع في الأيام المحددة من قبل الهيئة الوطنية للانتخابات للمشاركة في الانتخابات الرئاسية المصرية، وأوضح أنه يرغب في العودة مباشرة للسؤال التي تم طرحه من قبل الإعلامي “أحمد موسى” حول الوضع الدستوري والقانوني إلى مثل هذه الدعوات التي يروجها البعض لمقاطعة الانتخابات الرئاسية 2018، وأوضح أن قانون 94 لسنة 2015 بشأن مكافحة الإرهاب للمادة اثنين بالتحديد من هذا القانون أوضحت أن العمل الإرهابي هو يكمن في الأعمال التي تعرض حياة أو حريات أو حقوق المواطنين العامة أو الخاصة أو أمنهم للخطر أو غيرها من الحقوق والحريات التي كفلها الدستور.

وأوضح الدكتور “صلاح فوزي” أن المادة الثامنة عشر من قانون 94 لسنة 2015 على وجه التحديد هذا القانون تنص على أن العقوبة تكون السجن المؤبد أو المشدد التي لا تقل مدته عشرة سنوات إلى أخر ما جاء في المادة، وتغيير دستور الدولة أو نظامها الجمهورية أو شكل الحكومة وهذا ليس باستخدام القوة فقط، والتهديد والترويع كل هذه العبارات تساع وتستغرق مثل هذه النوعية من الدعوات التي يتم الترويج لها في الوقت الراهن.

وأوضح الدكتور صلاح فوزي أن المادة 87 من الدستور تتحدث عن مشاركة المواطنين واجب، ولكن مادة 87 لم تنص على عدم مشاركة المواطن المصري في الانتخابات بل اعتبرت ولأول مرة يعتبر الدستور أنه حق واجب ونص على أنه يجوز من إعفاء هذا الواجب هو إعفاء افراد القوات المسلحة والشرطة بل بالعكس قانون 22 لعام 2014 الآن في مادة وهي 43 التي تعاقب بالغرامة التي لا تتجاوز 500 جنيه من كان اسمه مقيد في قوائم الناخبين وتخلف عن الإدلاء بصوته في انتخابات رئيس الجمهورية فمعنى هذا أن الاقتراع والإدلاء بالصوت يعد واجب.

أوضح “صلاح فوزي” أن الساسة يسعون دوماً من أجل تحقيق برامجهم من خلال ثلاث مواقع موقع المجالس الشعبية المحلية، موقع البرلمان المصري، موقع الساسة في الحكم وهو منصب رئيس الجمهورية فهم يحاولون مرارا ويسعون تكراراً ومن أبسط الأمور وأحدثها هي الانتخابات الفرنسية”.

وأعلن الدكتور صلاح فوزي أن المعارضة جزء النظام حينما نقول المعارضة جزء النظام حينما تنتقض شيء ويريد هدمه لابد أن يقدم البديل، فعلي المعارضة أن تقدم البديل لكن تعطيل جزء من مواد الدستور وهذا امر لم يقدمون فيه البديل.

أقرا المزيد برلماني: المعارضة في مصر فاسدة ونحتاج نخبة سياسية جديدة