“بيل جيتس” يستثمر 29 مليون إسترليني في استنساخ بقرة مدمجة الجينيات
بيل جيتس

تابع موقع مصر 365 توجه صاحب شركة مايكروسوفت العالمية الملياردير “بيل جيتس” إلى استثمار ما يقارب من تسعة وعشرين مليون جنيه إسترليني من أجل استنساخ أول بقرة “خارقة”، ويرغب بيل جيتس في أن يتم أخذ جينات البقرة من الماشية البريطانية مع تلقيحها بالحمض النووي لسلالات البقر الإفريقية من أجل إيجاد حيوان له قدرة عالية يمكن له الازدهار والتأقلم في أي مكان.

ويهدف الملياردير بيل جيتس إلى دمج الجينات في البقرة المستنسخة للاستفادة من قدرات كل أنواع الأبقار، الاستفادة من أبقار المملكة المتحدة تنتج ما يقارب من أربعين مكعب من الحليب بشكل يومي هذا في المتوسط، ولكن الماشية الأفريقية نتج ما يقارب من ثلاثة ونصف مكعب فقط من الحليب، ولكن الأبقار الإفريقية تتميز بقدرتها على البقاء حية على الرغم من درجات الحرارة المرتفعة مع تناول طعام أقل بكثير من حاجتها.

أعلن بيل جيتس أنه في حال خلط الجينات بين الأبقار البريطانية والأبقار الإفريقية عن طريق خلط جينات النوعين سيتم إنتاج نوع من الماشية ذو قدرة عالية جداَّ وخارق في إنتاجه الحيواني.

وتعد مؤسسة بيل وميليندا جيتس هي مؤسسة خيرية من أهدافها الرئيسية مساعدة العالم النامي لتخفيف من وطأة الفقر والأحوال المعيشية الصعبة، وتم إنشاء المؤسسة الخيرية من أجل توزيع معظم ثروة بيل جيتس من برنامجه العملاق بشركة مايكروسوفت لمساعدة العالم النامي.

أقرا المزيد لأول مرة في التاريخ علماء صينيون يستنسخون قردين