عربي ودولي

خامنئي يتحدى العالم.. يورانيوم السلاح النووي لدينا

Advertisements
Advertisements

أعلن مرشد النظام الإيراني “على خامنئي” في تحدي صريح إلى المجتمع الدولي، إن تخصيب “اليورانيوم” إلى مستويات تصلح إلى صنع الأسلحة النووية لن يكون مهمة صعبة على الدولة الإيرانية.

وأضاف علي خامنئي، تحقيق تخصيب بنسبة 20% يعد هو الجزء الأكثر صعوبة، أما بالنسبة إلى باقي الخطوات تعد الأسهل من تلك الخطوة”، وجاءت تلك التصريحات من خامنئي التي تم نشرها من قبل “وكالة أسوشيتد برس” نقلاً عن صحيفة “إيران” الحكومية، اليوم الأربعاء.

Advertisements

صرحت الدولة الإيرانية، إن تلك التصريحات الصادرة عن مرشد النظام الإيراني “علي خامنئي”، وردت مساء الثلاثاء، خلال لقائه بعدد من المسؤولين في الدولة الإيرانية.

تأتي تلك التصريحات من علي خامنئي خلال الوقت الذي تزيد فيه وتيرة الاضطرابات والتوتر مع الولايات المتحدة الأمريكية التي أرسلت قوة عسكرية ضاربة إلى المنطقة الشرق الأوسط، من أجل ردع إيران، بعد معلومات استخبارية رصدت نوايا من الدولة الإيرانية لاستهداف مصالح للدولة الأمريكية في منطقة الشرق الأوسط في المنطقة.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن الدولة الصينية قد أبلغت كلا من الصين، وفرنسا، وألمانيا، وروسيا، وبريطانيا، خلال الأسبوع السابق، بقرارها عن إيقاف التقيد ببعض التزاماتها بموجب الاتفاق، وذلك بعد مرور عام من انسحاب واشنطن من الاتفاق، ومعاودتها فرض عقوبات جديد ضد الدولة الإيرانية.

ذكر اليوم الأربعاء مصدر إيراني أن بلاده توقفت بشكل فعلي عن التقيد ببعض التزاماتها بموجب الاتفاق النووي، وذلك بعد استجابتها إلى الأمر الصادر من قبل مجلس الأمن القومي الإيراني”.

تضمنت تلك الالتزامات، استئناف التخصيب العالي لليورانيوم خلال مدة ستين يومًا في حالة عدم وجود اتفاق نووي جديد، بما يتجاوز 3.67% المسموح به، بموجب الاتفاق الراهن بين إيران، وبين القوى العالمية.

أقرا المزيد واشنطن تحسم جدل الحرب.. وتتعهد بالرد على أي هجمات من إيران.

Advertisements
شارك برأيك

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الأعلي